(HAYET ERRAYES (TUNISIA

Spread the love

شهوة الصباح الى قهوتك

لا أشتهي من الصّباح غير قهوتك

 بل رائحة قهوتك

عندما تعلق بشفتك السفلى وانت تلعق آخر قطرة بها

تمهّل. لا تقلب فنجانك  

هي فقط تريد ان تحتفظ لي بتلك النكهة

ولا اشتهي غير سيجارتك. بل نار سيجارتك

وانت تلتهم آخر أنفاسها 

وهي تتلوّى بين اصبعيك السمراوين …

رفقا. هي فقط تريد ان تحتفظ لي بوهجها.

 حياة الرايس

شاعرة من تونس مقيمة بفرنسا

………………………………………………………………

 

   قصيد : حياة الرايس

هجمة الحياة عليّ…

 

 

هذا الصّباح

 كنتَ هجمة الحياة عليّ.

وقد كنت أظنني عندكَ نسيا منسيا.

فارتبكتُ واختفيتُ

كطفلة فاجأها العيد على حين غفلة

أنا الصائمة عشرة أهلّة

عمر صمتك المبيّت.

أربكني العيد.

ولا شرائط في شعري

ولا ألوان في فستاني…

من أين يأتي العيد؟

وانت مفارق بعيد

! يا لقلب الطفلة

!– « مكسور قلبي يا عشتار » صرخت 

فما استجابت عشتار.

كانت مثلي تكابد هجر تموز. 

يا ربّ الذكور:

أعد لي تموز وانا أصلي لك ليلا نهارا

قال ربّ الذكور وقد استوى على عرشه:

 » ذاك هو تموز بعيد بعييييد… حتّى يدي لا تطالُه.

جالس هناك، على سدرة المنتهى، في حلّته الطقوسيّة، يعزف الناي لامرأة غيرك.

فلا تزعجيه فهو تحت رعايتي « 

 ور فع يدَه يباركه.

! يا لقلب المرأة

من يطفئ حرائق الغيرة؟

وكعذراء المعبد (وما انا بقدّيسة)

أقمت كرها لا طوعا طقوس الصّمت الجنائزي

عشرة أهلّة كاملة.

والبخور يخنقني ويكتم أنفاسي والنار تلتهم طرف ثوبي وتأتي على جسدي…

ما أصعب ان نحّب في صمت

ان نجّن في صمت

ان نموت في صمت…

ما أقسى سيف الصمت مسلّطا

على اقتراف البوح و تأثيم الكلام.

 

حياة الرايس

شاعرة من تونس مقيمة في فرنسا

[email protected]

…………………………………………….

 قصيد

حياة الرّايس

قصيد بوح ملعّق

 

تردّد كما شئت

  لكن تمهّل قليلا

                  على شفتي أغنية لم تكتمل بعدُ 

وبالرّوح قصيد بوح معلّق

 

تمّهل قليلا

حتى اعدّ لك القهوة

ونرشفها قطرة قطرة…

بنكهة ماء الزّهر والسّكر

هكذا الحبّ رشفة…ورجفة…ونكهة…وقطرة قطرة ….

لكن على مهل …

 

تمّهل قليلا

وابسط كفّيك

هنا نخلة تتفرّع في القلب وتسمق

تأبى ان يسّاقط رطبها لغيرك.

 

 

تمهّل قليلا

لا تسرع ولا تهرب ولا تتنكّر لنبضك

 قد تقع في الطرف الآخر من نبضي.

 

 

تمهّل قليلا  

أنا الراّحلة فيك وإليك

وبك ومعك

 وبقربك دائما …

نجمة على بساط غيمة زاخرة

أعدّ لك السّماء سجاجيد …

أطوي بك الشوق

ولا اترك للمسافات عذرا.

 

تمهّل قليلا

حتّى نتوارى تماما

ونختفي في رحم غيمة

ثمّ في ذروة التوق

يشتعل بنا الكون

ويشرق بنا الفجر

 

تمهّل قليلا

 قلبي يتلاطم بأمواج

 لا تشتهي غير التكسّر على صدرك

 

تمهّل قليلا

حتّى اقاسمَك وزر البوح …

ورجفةالشوق.

نسمة صيف نحن

حبّة ياسمين قلبي

تتلألأ على كفّك

تفوح من عبق وجدك

ففيما التردّد؟

 

 

حياة الرايس

 

 

 

Please follow and like us: